«مركز راشد» يطلق «تحدي المشاهير 48 ساعة»

تحدى المشاهير 

لم تعد مواقع التواصل الاجتماعي مجرد ساحة لتبادل الأحاديث والتعليقات، فقد تحولت أخيراً إلى منصات لإطلاق مبادرات خيرية تهدف إلى مساعدة الآخرين، وهو الإطار الذي تصب فيه المبادرة الخليجية التي أطلقها أمس

، مركز راشد للمعاقين بالتعاون مع حساب «Help 4 Love» تحت عنوان «تحدي المشاهير 48 ساعة» والهادفة إلى دعم اللاجئين السوريين في المخيمات المقامة في لبنان والأردن وتركيا والعراق.

الإعلان عن المبادرة جاء خلال مؤتمر صحافي عقد في المركز وشارك فيه كل من الشيخ جمعة بن مكتوم آل جمعة العضو المنتدب لمركز راشد للمعاقين ومريم عثمان الرئيس التنفيذي للمركز، والشيخ دعيج بن خليفة من الكويت والدكتور أحــــــمد عـــــــلي المـســــــقـطي سفير الأمم المتحدة للتعليم لمنطقة الخليج والشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومؤسس حساب «Help 4 Love»، وحضره الشيخ فيصل القاسمي، والدكتور يوسف الشريف، وأحمد خالد فوده رئيس مجلس إدارة شركة فودة «كاف».

وتهدف المبادرة الخليجية «تحدي المشاهير 48 ساعة» والتي ستكون حصرية على حساب «Help 4 Love»، وتعد الأولى من نوعها على المستوى الأممي، إلى تغيير نمط حياة المشاركين فيها، بحيث سيتم إرشادهم وتوعيتهم حول كيفية توجيه متابعيهم على وسائل التواصل الاجتماعي للمشاركة في المبادرات الإنسانية.

وتقوم فكرة التحدي التي ستنطلق خلال الأسابيع المقبلة من الكويت ثم الإمارات ومن بعدها السعودية وانتهاء بقطر، وبمشاركة مجموعة كبيرة من المشاهير في المنطقة العربية، والذين سيعملون على تحقيق فكرة التحدي مع الجمهور، بتوفير احتياجات الفئات المحتاجة خلال فترة زمنية محددة، ليقوم هؤلاء المشاهير بإيصال المساعدات بأنفسهم إلى الفئات المحتاجة.

وفي هذا الإطار قالت مريم عثمان: «نفخر بأن يكون مركز راشد للمعاقين منصة وشريكاً في المبادرة الخليجية الإنسانية الهادفة إلى تضميد جراح إخواننا اللاجئين السوريين، الذين أرهقتهم الصراعات والحروب، ممن اضطروا إلى ترك بلدهم في سبيل البحث عن الأمان والدفء».

 وأضافت: «مشاركتنا في هذه المبادرة تأتي إيماناً منا بضرورة تفعيل مسؤوليتنا تجاه المجتمع، عبر العمل على تعميق الوعي المجتمعي العربي بقضايا الطفولة وشريحة ذوي الإعاقة الذين يتزايدون بوتيرة عالية في منطقتنا العربية نتيجة ما تشهده من صراعات وحروب، وتجنيد الأطفال، وتدني الرعاية الصحية للأمهات الحوامل ونقص الغذاء والغازات السامة، ومن هذا المنطلق جاءت مشاركتنا في هذه المبادرة الإنسانية».

سفراء

سلم الشيخ جمعة بن مكتوم آل مكتوم على هامش المؤتمر الصحافي كلاً من الشيخ فيصل القاسمي، والدكتور يوسف الشريف، وأحمد خالد فوده، جواز سفر «الإنسانية» بوصفهم سفراء للسلام، وذلك تقديراً من مركز راشد للمعاقين لهم على جهودهم في دعم قضايا ذوي الإعاقة.